Dunkirk

Dunkirk ★★★★½

‏المخرج نولان لم يصنع فيلما في قصة درامية عظيمة، بل صنع فيلما عظيما بتجربة فريدة من نوعها.


‏كل ما فكرت في الفيلم كل ما زاد اعجابي فيه! شاهدته مرتين ولا زلت اريد المزيد! نولان بدا بتنوع افلامه ونشاهد انه بالفعل احد أساطير هذا الزمان.

‏من الدقيقة الاولى الى الاخيرة وانت في داخل المعركة، حادثة تلي الاخرى! نشاهد المعركة في ثلاث مواقع مختلفة (البحر، الشاطئ، الجو)! رائع رائع.

‏لذا يجب علي ان اشيد طريقة كتابة نص كريستوفر نولان لهذا الفيلم المذهل! طريقة فصله لثلاث فصول مختلفة لكن بأسلوب غير مرتب انه بالفعل مذهل.

‏نشاهد وجهات نظر مختلفة لشخصيات الفيلم لأحداث المعركة هو بالفعل يعجبني دايما، أسلوب نصه كان فيه شبه بسيط من فيلمه السابق Memento.

‏نولان صنع لنا تجربة الجميع من الاخلاء وليس عن تجربة شخص واحد يريد العودة الى زوجته وآخره! بل مشاركة الجميع وكيف نظرتهم للإخلاء ومدى مساهمتهم.

‏نولان لم يريد ان نتعرف على الشخصيات بعمق او التعلق فيها بشكل كبير، فقط ارادنا ان نعيش تجربتهم، وكيف ان تضع في المعركة بسرعة بشكل صادم.

‏نولان جعل من فيلمه شبه بالافلام الصامته بشكل بسيط! لم ارى اي سبب ان يقوم في بناية شخصيات، بسبب انه لا يريدك ان تتعلق بهم بل ان تكون مكانهم.

‏نولان لم يجعلنا نرى الجنود الألمانيين ابدا، لماذا؟ لانهم ليسوا العدو الاول لهم (من ناحية اخرى) بل عدوهم هو الوقت! وهذا هو ثيم الفيلم.

‏نولان بكل بساطة اراد من الجمهور ان يجرب تجربة الجنود العنيفة في المعركة! فيلم عنيف ولم يكن يحتاج الى سفك الدماء، حدثني عن عبقريته.

‏هناك مشاهد بالفعل تجعلك تحسب انفاسك، ونولان يقوم في تهدئة بعض المشاهد، بعد مشهد مثير للأعصاب ليجعلك تاخذ انفاسك لتستعد للحادثة الي بعدها.

‏هناك مشاهد عديدة مليئة بالاكشن والاثارة كانت مذهلة في طريقة تصويرها! وطريقة تصويرها هي سبب في ازادة الاثارة والتوتر.

‏اُسلوب الأكشن الذي قام به نولان في هذا الفيلم بالفعل مذهل، في زمن كان افلام الطائرات المقاتلة له معنى ولكن اختفت لكن نولان جلب المتعة فيها.

‏مشاهد الطائرات المقاتلة هي كان من اكثر العناصر ممتعة ومذهلة بالفيلم! نولان قام بتصوير المشاهد في ايماكس ليجعلك في مقعد الطائرة.

‏لهذا السبب أشيدكم ان تشاهدوا الفيلم في IMAX، بسبب انها تجربة لن تتكرر! وإذا لم تستطع لا تظلم الفيلم في مشاهد غير نسخة البلوراي في اعلى حجم.

‏من شاهد الفيلم، هناك زيارة بسيطة جدا من احد الممثلين المعروفين في هذا الفيلم، هل عرفتوا من هو؟ شكرًا نولان لهذا الزيارة البسيطة منه.

‏لا أستطيع ان اتخيل نجاح الفيلم من دون موسيقى الملحن العظيم هانز زيمر! جميع ألحانه كانت ترفع التوتر وهي احد اسباب حبس الانفاس بالفيلم.

‏كذلك يجب ان اشيد فريق عمل الأصوات للفيلم! عمل مذهل من أصوات الطائرات والأسلحة والقنابل، هم احد الأسباب التي تجعلك في داخل المعركة.

‏طريقة تحرير الفيلم هي من الافضل في هذا العام! ودايما اُسلوب التحرير في افلام نولان مذهلة لكن هنا كان من الافضل.

‏والسينماتوقرافي هو من الافضل لهذا السنة! هيوت فان هيوتيما قام في عمل جبار، كيفية اخذ السوداوية والتركيز في لون الأزرق والرمادي.

‏شخصية توم هاردي هي اكثر شخصية اثرت فيني في الفيلم! لاأستطيع ان اعبر ما الذي قام به هاردي! فقط من عينه، استطاع ان يوصل مشاعر الشخصية وتفكيرها.

‏وهاري ستايلز بالفعل هو شخص موهوب بالفطرة! قدم اداء ممتاز، ولم أتعرف عليه في هيئة المغني التي نعرفها! يستاهل الدور وبجدارة.

‏ومارك ريلانس في اشياء بسيطة جعل من شخصيته ممتازة! اداء رائع منه! وايضا فيون وايتهيد كان رائعا بالدور البطولي! والجميع كانوا رائعين.

‏ماهي سلبيات الفيلم؟
‏هناك مشاهد اكشن عظيمة ورائعة تمنيت من نولان ان يجعلها تتنفس قليلا لنتأثر فيها! لكن التحرير كان سريعا ومما اثر عليها.

‏نولان استخدم القليل من الكليشهات (مشاهد رخيصة) في الفيلم ، وكانت قليلة جدا لكن نولان يعلم كيف يجعلها مؤثرة وفعالة.

‏جميع عناصر الفيلم مرشحة للأوسكار وبقوة (بالنسبة لي) لدينا افضل تحرير وافصل موسيقى وأفضل مخرج وأفضل تصميم صوتي وأفضل تصوير وأفضل تصميم أزياء.

‏في النهاية، فيلم مذهل اخر من النابغة نولان والافضل لهذا العام! واتمنى ان نرى الفيلم في جوائز الاوسكار وان لايتم نسيه بعد سبعة شهور من الان.