Three Billboards Outside Ebbing, Missouri

Three Billboards Outside Ebbing, Missouri ★★★★★

المسرح كلمة السر فى فيلم Three Billboards outside ebbing Missourie .. كاتب أيرلندى يدفع النساء لثورة ضد التحرش والاغتصاب ويرفع شعار "كلنا فاسدون بالصمت العاجز قليل الحيلة".. والأوسكار ظلمته ومنحته جائزة أفضل ممثلة فقط وتجاهلت قضيته.

تلات لوحات كانت كافية لإظهار حقائق البشر.. ثلاث لوحات تضمنت جملاً قصيرة جدًا تروى المأساة من أجل لفت انتباه رجال الشرطة للقيام بدورهم للوصول إلى الجانى فى واقعة اغتصاب: اغتصبت وأحرق جسدها ولم تعتقلوا أحدًا ، لم هذا يا رئيس الشرطة "ويبلى".

أفتكر الحوار الأول اللى دار بين "ميلدريد هايز" ورئيس الشرطة "ويبلى"، واللى فيها اتقدمت حلول للتقليل من جرائم الاغتصاب...

يقول رئيس الشرطة: سأفعل المستحيل للقبض على الفاعل سيدة "هايز"، لكن عندما لا يتطابق الحمض النووى مع أى من المعتقلين، ولا يطابق أى جريمة آخرى فى البلاد، فليس بوسعنا فعل شىء الآن.
-يمكنك سحب الدم من كل رجل وفتى فى هذه البلدة ممن تزيد أعمارهم عن 8 سنوات
-هنالك قوانين مدنية تمنع هذا الأمر، وماذا لو كان الفاعل مجرد عابر سبيل؟
-إذاً، اسحب الدم من كل شخص فى طول البلاد.
-وماذا لو كان مجرد عابر سبيل فى البلاد؟
-لو كان الأمر راجعا لى، سأنشىء قاعدة بيانات، وسأضع فيها بيانات كل الذكور مع تواريخ ميلادهم، وما أن يفعلوا شيئًا خاطئًا تُرسل إشارة مرجعية، وهكذا نكون متأكدون كليا من التطابق المناسب، وبعدها نقتلهم جميعًا
-هنالك قوانين وحقوق مدنية تمنع هذا.

فى النهاية، الكاتب قدر أنه يتناول قضية شديدة الإنسانية، لا تتعلق بعرق أو دين معين، قضية موجعة لكل من يتعرض لها، سواءً كان ضحية أو من أسرة الضحية، وكمان براعة تفاصيل الفيلم، زى الصورة والموسيقى اللى كلها اغانى حلوة والإخراج.⁦

Doha liked these reviews